الأردن يدين العدوان الإسرائيلي على غزة

الغد: أعلن الأردن أمس رفضه وادانته باشد العبارات للعدوان الإسرائيلي على غزة شاجبا الاستخدام غير المتناسب وغير المبرر للقوة المفرطة من قبل إسرائيل.
وقال نائب المندوب الأردني الدائم لدى الأمم المتحدة، أمام مجلس الأمن "يرفض الأردن ويدين بأشد العبارات العدوان المتكرر الذي تشنه إسرائيل على قطاع غزة وحربها على الشعب الفلسطيني والتطور الأخير بعد بدء الغزو البري على القطاع ليلة أمس.
وشجب الأردن هذا الاستخدام غير المتناسب وغير المبرر للقوة المفرطة، والاستهداف العشوائي الذي يطال في جله المدنيين الأبرياء من أبناء الشعب الفلسطيني الصابر".
وأضاف "لقد أسفر العدوان الإسرائيلي عن سقوط أكثر من (270) شهيد لغاية الآن وما يفوق عن (1500) جريح، والإعداد في تزايد مستمر، حيث أشارت تقارير الأمم المتحدة إلى أن ما يزيد عن 80 بالمائة من الضحايا الفلسطينيين هم من المدنيين، وأن ما يزيد عن 30 بالمائة منهم هم من الأطفال، وقد دُمر ما يزيد عن (1600) منزل فلسطيني وقد أخلى عشرات آلاف من الفلسطينيين منازلهم في شمال ووسط غزة ولجأ أكثر من (18) ألف فرد إلى مدراس الأنروا، إن ما يزيد عن نصف سكان غزة بلا مصادر للمياه وقد دمرت العديد المدارس والمراكز الصحية".
وطالب الاردن، إسرائيل بوقف العمليات العسكرية فوراً وسحب قواتها من قطاع غزة داعيا للتهدئة التامة، ووقف إطلاق النار، ويطالب بوقف استهداف المدنيين الأبرياء في أي مكان وحمايتهم، واحترام قواعد القانون الإنساني الدولي، وفي هذا الإطار يدعم الأردن المبادرة المصرية التي تم طرحها لوقف إطلاق النار والتهدئة. ولفت إلى تعزيز طواقم المستشفى الميداني العسكري العامل في غزة منذ سنوات، وكذلك إرسال المساعدات الطبية العاجلة إلى القطاع مؤخراً، واستقبال دفعات من الجرحى الفلسطينيين.
وقال إن "الأردن وبقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني يعمل بشكل أساسي من خلال اتصالات مكثفة مع زعماء وقادة المنطقة والعالم للوصول الى وقف إطلاق النار".

النشرة الالكترونية

عاجل

x