القدس: إقرار بناء 200 وحدة سكن اخرى خلف الخط الاخضر

اسرائيل اليوم-صادقت اللجنة المحلية للتنظيم والبناء في بلدية القدس على مخطط لبناء 200 وحدة سكن جديدة في حي راموت، خلف الخط الأخضر. ويعد هذا مخططا جديدا بحث مؤخرا ويستهدف كما يبدو اقامة مساكن للجمهور اليهودي الأصولي
ويأتي هذا القرار رغم الانتقادات الدولية لقرارات البناء الاستيطاني في القدس الشرقية. وكانت الادارة الامريكية قد انتقدت، قبل اسبوع قرار البناء في حي رمات شلومو، المجاور لراموت. وقالت المتحدثة بلسان الخارجية، جان ساكي، انها تأسف لقرار السلطات الاسرائيلية دفع هذا المخطط على الرغم من المواقف الدولية الحاسمة ضد البناء في شرقي القدس في هذه الفترة الحساسة.
ويشكل مخطط البناء في راموت المرحلة الاولى من مشروع يشمل 600 وحدة اسكان. وتدعي البلدية ان المقصود خطة للبناء تمت بمبادرة شخصية لاحد المقاولين، وانه يتوقع ايضا مناقشة خطة لبناء 176 وحدة اسكان في الاحياء العربية! وادعى احد المسؤولين في البلدية ان "انتقاد البناء لليهود في راموت هو نفاق واخلاق مزدوجة. ففي الولايات المتحدة، ايضاً، يمنع التمييز على اساس ديني وعنصري وجنسي، ولا يمكن للولايات المتحدة ان تمنع المقاولين من البناء لأنهم سود او يهود".

النشرة الالكترونية

عاجل

x