هل يغادر العثماني وزارته على أعقاب التعديل المرتقب

جريدة"أخبار اليوم المغربية":
هل يغادر وزير الخارجية، سعد الدين العثماني، وزارته على أعقاب التعديل المرتقب في المغرب، على أول حكومة يقودها الإسلاميون؟ آخر التسريبات تشير إلى أن هنالك إمكانية عقد صفقة ما بين رئاسة الحكومة وحزب التجمع المعارض تقضي بتولي صلاح الدين مزوار زعيم التجمع لوزارة الخارجية مكان الوزير الحالي المحسوب على حزب العدالة والتنمية.

وفي المقابل، تتجه الاحتمالات صوب استبعاد زعيم التجمع المعارض من وزارة الاقتصاد والمالية، ليستمر فيها قيادي إسلامي، اسمه الأزمي الإدريسي، كوزير للميزانية، فيما الراجح أن ينتقل عزيز أخنوش، القيادي في حزب التجمع المعارض، من وزارة الفلاحة والصيد البحري، صوب وزارة الاقتصاد والمالية للخروج من أزمة تنصيب النسخة الثانية من الحكومة.

وسبق لعزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري في النسخة الأولى من الحكومة المغربية، أن جمد عضويته الحزبية في التجمع المعارض من أجل دخول وزارة بن كيران من دوت صفة حزبية.

النشرة الالكترونية

عاجل

x